You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.

تيريزا ماي تشارك في “الحلقة الشبابية” ضمن فعاليات منتدى المرأة العالمي – دبي 2020

دبي، الإمارات العربية المتحدة – 17 فبراير 2020: أكدت معالي تيريزا ماي، عضوة البرلمان ورئيسة الوزراء البريطانية السابقة، ضرورة تحفيز الأجيال الجديدة من الشابات على تولي مواقع قيادية، وأهمية تشجيع الشباب على إدراك ما يمكن للمرأة أن تضيفه في مواقع العمل. 

جاء ذلك خلال مشاركة ماي في “الحلقة الشبابية” التي عُقدت ضمن فعاليات اليوم الثاني والأخير من منتدى المرأة العالمي – دبي 2020، والتي شارك فيها أيضا كل من: معالي شما المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب، وسعادة عبدالله لوتاه مدير عام الهيئة الإتحادية للتنافسية والإحصاء. وخلال الجلسة، شارك طلاب من “جامعة الإمارات” و”جامعة نيويورك – أبوظبي” و”أكاديمية الإمارات الدبلوماسية” أفكارهم حول التوازن بين الجنسين، وآثار ونتائج تمثيل المرأة في مجالات العمل المختلفة، واستراتيجيات ردم الفجوة بين الجنسين.

وقالت تيريزا ماي، وهي ثاني إمرأة تولّت رئاسة الوزراء في تاريخ المملكة المتحدة خلال الفترة من 2016 إلى 2019 رداً على سؤال ما يعنيه مفهوم المساواة بين الجنسين بالنسبة لها: “تعني المساواة بين الجنسين بشكل أساسي أن يحصل الرجل والمرأة على فرص متساوية. ولتحقيق ذلك، نحتاج أن يكون لدينا منظومة تشريعية لا تميز ضد المرأة، وأن نضع آليات من شأنها تمكين النساء من تحقيق أقصى ما يمكنهن الوصول إليه. ويتعين علينا تغيير النظرة السائدة أيضاً لضمان ألا تكون هناك انحيازات مسبقة بناء على النوع الاجتماعي حول ما يمكن لأي شخص تحقيقه، فبإمكان الرجل أو المرأة، أي منهما، أن يكون في موقع القيادة.”

وحدّدت ماي انخفاض نسبة تمثيل المرأة كواحد من التحديات الرئيسية التي واجهتها أثناء العمل في مجالات يُهيمن عليها الرجال عادة. وقالت ماي: “من الصعب أن تكوني المرأة الوحيدة في غرفة اجتماعات، ففي بعض الأحيان لا يصغي إليك أحد، بينما لو كان هناك المزيد من النساء حول طاولة الاجتماعات، لكان الوضع مختلفاً، كما أن عملية اتخاذ القرارات تصبح أفضل عندما يتم اتخاذها من قبل مجموعة متنوعة من الناس.”

واستعرضت ماي صفتين أساسيتين تعتقد أنهما الأكثر تأثيراً وفاعلية في المرأة القيادية، وقالت: “من المهم التأكيد على أن المرأة القيادية يمكن أن تكون بنفس قوة ومتانة الرجل القيادي، وبنفس الوقت، أؤمن بأن هناك بعض الأمور التي يمكن للمرأة أن تفعلها بشكل طبيعي؛ فالمرأة تصغي بشكل جيد حقاً وتحاول أن تحدث تغييراً إيجابياً في حياة الأفراد من خلال فهم ما يحتاجونه، وهو الأمر الذي يتمحور حوله العمل السياسي بشكل رئيسي. وأعتقد أن النساء يملن عموماً للسياسات التوافقية ولإيجاد أرضيات مشتركة بشكل أكبر مع فئات أكثر.”

وتُعتبر “الحلقة الشبابية” إحدى مبادرات “المؤسسة الاتحادية للشباب” في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تم إطلاق هذه المبادرة بهدف إطلاق حوار شبابي يتناول موضوعات متعددة تدعم المشاركة المستدامة للشباب في تصميم حلول مبتكرة للتحديات التي يواجهها العالم. 

وقالت معالي شما المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب رئيس مجلس إدارة المؤسسة الاتحادية للشباب: “الدور المؤثر للمرأة الإماراتية في دفع مسيرة دولتنا ودعم التنمية في عالمنا، والذي ناقشناه في الحلقة الشبابية اليوم، يستلهم رؤية أم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيس الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية.”

وأضافت معاليها: “ناقشنا اليوم في منتدى المرأة العالمي المنعقد في دبي تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وبرئاسة سمو الشيخ منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، العديد من الأسئلة المحورية حول قوة التأثير ومداه بالنسبة للمرأة انطلاقاً من قيم المواطَنة العالمية والمساهمة في بناء الأوطان. كما بحثنا دور الشباب في تحقيق توازن أمثل بين الجنسين ودعم حضور المرأة وريادتها في مختلف الميادين.”

وأوضحت معاليها أن “المؤسسة الاتحادية للشباب تعمل على الاستفادة من آراء وأفكار الشباب لصياغة الحلول المبتكرة للقضايا الراهنة. والحلقة الشبابية التي شهدها المنتدى مثّلت تقاطعاً إيجابياً بين مسار تعزيز حضور المرأة في شتى المجالات على مستوى العالم، وتجربة قيادية عالمية مهمة مثل تجربة رئيسة الوزراء البريطانية السابقة السيدة تيريزا ماي، إلى جانب استعراض دور الشباب؛ أغلى مقدّرات دولتنا.

من جهته: قال سعادة عبدالله لوتاه خلال مشاركته في الحلقة الشبابية: “من الضروري ألا يتم التمييز أبداً على أساس النوع الاجتماعي. فضمن بيئة العمل، جميعنا موظفون، ولكل منا دوره الوظيفي والمهام التي يقوم بها، وهذه المهام تظهر قدراتنا كأفراد على الإنجاز. لم يسبق تلقيت أي توجيه بتعيين موظفة لمجرد أنها امرأة، فما نسعى إليه هو أن نوظف أصحاب أفضل القدرات والإمكانات سواء أكانوا رجالاً أو نساء. وفي الوقت الذي نعمل فيه معاً لدفع عجلة التقدم والنمو في دولة الإمارات، فإنني أؤكد دعمي الكامل لتمكين المرأة.”

وقد عُقد منتدى المرأة العالمي – دبي 2020 يومي 16 و17 فبراير بمدينة جميرا في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله، ونظمت المنتدى مؤسسة دبي للمرأة، برئاسة حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين رئيسة مؤسسة دبي للمرأة.

انضم

الشركاء
شريك الاستدامة الاستراتيجي
الشريك الثقافي
الشريك الاستراتيجي العالمي
شركاء المعرفة العالميون
شريك التدوين الصوتي
شريك الإعلام الاستراتيجي
الشركاء الداعمون
الشريك الإعلاني
الشريك الإذاعي
شركاء الإعلام العالميون
شركاء الإعلام
حقوق النشر 2020 منتدى المرأة العالمي - دبي 2020. Website by GTECH